الفترة السابعه في السنة الكنسية : الشركة مع السمائين . الاسبوع الثالث , اليوم ٧ - السبت " نياحة القديس بلامون أب الرهبان " - ١ أغسطس

الفترة السابعه في السنة الكنسية : الشركة مع السمائين . الاسبوع الثالث , اليوم ٧ - السبت " نياحة القديس بلامون أب الرهبان " - ١ أغسطس

    

26:26-29 متى 

26. وَفِيمَا هُمْ يَأْكُلُونَ أَخَذَ يَسُوعُ الْخُبْزَ وَبَارَكَ وَكَسَّرَ وَأَعْطَى التَّلاَمِيذَ وَقَالَ: «خُذُوا كُلُوا. هَذَا هُوَ جَسَدِي».

27. وَأَخَذَ الْكَأْسَ وَشَكَرَ وَأَعْطَاهُمْ قَائِلاً: «اشْرَبُوا مِنْهَا كُلُّكُمْ

28. لأَنَّ هَذَا هُوَ دَمِي الَّذِي لِلْعَهْدِ الْجَدِيدِ الَّذِي يُسْفَكُ مِنْ أَجْلِ كَثِيرِينَ لِمَغْفِرَةِ الْخَطَايَا.

29. وَأَقُولُ لَكُمْ: إِنِّي مِنَ الآنَ لاَ أَشْرَبُ مِنْ نِتَاجِ الْكَرْمَةِ هَذَا إِلَى ذَلِكَ الْيَوْمِ حِينَمَا أَشْرَبُهُ مَعَكُمْ جَدِيداً فِي مَلَكُوتِ أَبِي».

 

أسس السيد المسيح لنا هذا السر العظيم المملؤ بالاسرار لكى نفهم عمق حبه للجنس البشرى. هو اراد ان نكون متحدين به وببعضنا من خلال جسده. متحدين سواء كان الجسد فرحاً او متألماً، وحاملين اثقال بعضنا البعض.

 

هل تغيرت فكرتك عالماً انك بامكانك ان تكون مثل الرب المسيح، منكسراً من اجل الاخرين وحاملاً اثقال الاخرين؟

 

ربى يسوع
لقد اعطيتنى هذا السر العظيم لكى تجعلنى اتحد بك. حتى الان انا لا استطيع ان أفهم معنى هذا الاتحاد وعمق محبتك للجنس البشرى. أعطنى يارب ان اكفر براحتى من اجلك ومن اجل كنيستك التى هى جسدك، حتى استطيع ان اموت عن نفسى واحيا لك. " حاملين فى الجسد كل حين اماته الرب يسوع، لكى تظهر حياه يسوع ايضا فى جسدنا." (2 كو 4 : 10)

 

لقرائة القصة